اخر الاخبار

تابعونا على

كبيرة الأطباء في “بيونتك”: الجرعة الثالثة ضرورية للمناعة والتطعيم قد يكون سنويا

قالت كبيرة المسؤولين الطبيين في بيونتك إن الناس سيحتاجون على الأرجح إلى جرعة ثالثة من لقاح فايزر بيونتك المضاد لكورونا والمكون من جرعتين مع تضاؤل المناعة ضد الفيروس، وفقا لـ”سي أن بي سي”.

وتتوافق تصريحات المسؤولة الطبية مع تصريحات سابقة أدلى بها الرئيس التنفيذي لشركة فايزر ألبرت بورلا.

وأضافت الدكتورة أوزليم توريسي، وهي مؤسس مشارك لشركة بيونتك التي طورت لقاحا مضادا لكورونا بالتعاون مع فايزر، أنها تتوقع أيضا أن يحتاج الناس إلى التطعيم ضد فيروس كورونا سنويا، مثل الإنفلونزا الموسمية.

وأوضحت أن “هذا بسبب توقع العلماء أن المناعة التي يسببها اللقاح ضد الفيروس ستنخفض بمرور الوقت، ونرى مؤشرات على ذلك أيضا في الاستجابة المناعية الطبيعية للفيروس”.

وأشارت إلى ملاحظة “تراجع في الاستجابات المناعية أيضا لدى الأشخاص المصابين للتو، وبالتالي فإن تراجع الاستجابة المناعية متوقع أيضا لمن أخذوا اللقاحات”.

وأظهرت النتائج المعملية الأخيرة الخاصة بشركة فايزر، أن الأشخاص الذين حصلوا على لقاح الشركة سيكون لديهم مناعة ضد الفيروس لستة أشهر على الأقل، عقب الحصول على التطعيم الأول المكون من جرعتين.

وتأتي تصريحات توريسي بعد أن قال بورلا في مقابلة بثت في 15 نيسان الحالي إن الناس سيحتاجون على الأرجح إلى “جرعة معززة أو جرعة ثالثة” من لقاح كورونا في غضون 12 شهرا من التطعيم الكامل.

وأضاف بورلا أنه من المحتمل أيضا أن يحتاج الأشخاص إلى الحصول على جرعات إضافية كل عام.

وقالت شركة فايزر في وقت سابق من هذا الشهر إن لقاحها المضاد لكورونا كان فعالا بنسبة تزيد عن 91٪ في الحماية من الفيروس، وأكثر من 95٪ فعال ضد “المرض الشديد” حتى ستة أشهر بعد تلقي الجرعة الثانية.

ويقول باحثون إنهم لا يعرفون فعالية الحماية ضد الفيروس بعد ستة أشهر من التطعيم الكامل، في حين يتوقع مسؤولون وخبراء بمجال الصحة العامة تضاؤل الحماية مع مرور الوقت.

لبنان 24

مقالات ذات صلة