اخر الاخبار

تابعونا على

متحور هندي جديد بطفرتين: سريع الانتشار ويتخطى مناعة اللقاح

جاء في “المدن”:

تشهد الهند منذ أيام موجة تفشي وباء كورونا بالغة الخطورة. وأبلغت وزارة الصحة الهندية الخميس، عن تسجيل 314835 إصابة جديدة. وهي حصيلة يومية لم يسبق أن سجلتها أي دولة في العالم من قبل. يأتي هذا الإعلان في ظل الحديث عن تفشي المتحور الهندي لفيروس كورونا، الذي يبدو أنه نسخة متطورة عن بعض المتحورات التي ظهرت في البرازيل وجنوب إفريقيا.

إلى خارج الهند

وبدأت هذه السلالة بالانتشار خارج الهند، وأبلغت دول عدة عن رصد حالات منها. ووصل إلى الولايات المتحدة، وألمانيا، وبلجيكا وأستراليا. وكانت السلطات الصحية في المملكة المتحدة رصدت 77 حالة بهذا المتحور الهندي، الشهر الفائت، ووضعتها قيد التحقيق. مؤكدة أن هذا المتحوّر الذي تم اكتشافه أول مرة في الهند، هو فيروس هجين من طفرات عدة من بينها E484Q وL452R وP681R”. ويوم أمس علقت دولة الإمارات جميع الرحلات من الهند، بعدما تفشى الوباء بشكل واسع.

طفرتين
هذا المتحور الهندي رصد للمرة الأولى في شهر تشرين الأول الفائت، وسمي بـB.1.617. وهو بمثابة متحور يحمل طفرتين في الفيروس. واحدة جعلته أسرع انتشاراً والثانية أكثر قدرة على تخطي مناعة اللقاحات. فالطفرة الأولى تُسمى E484Q قريبة من تلك التي لوحظت على المتحورين الجنوب إفريقي والبرازيلي (E484K)، ويشتبه بتسببها في خفض فعالية اللقاح مع زيادة خطر الإصابة. أما الطفرة الثانية وتُسمى L452R فعثر عليها في كاليفورنيا.

متغيرات الهروب
ونشر بروفيسور فينود سكاريا، العالم في معهد الجينوم والبيولوجيا التكاملية، التابع لمجلس البحوث العلمية والصناعية CSIR-IGIB في نيودلهي، تغريدة، تضمنت خيطًا يشرح بالتفصيل اكتشاف فيروس كورونا جديد متحور، يتميز بمجموعة من الجينات، ومتغيرات الهروب من المناعة، تتمثل في القدرة على مقاومة الأجسام المضادة التي تم اكتسابها بعد تلقي اللقاح. وبداية، تم العثور على التسلسلات الأولية لهذا المتغير في ولاية البنغال الغربية.
وفي الوقت الحالي، تشارك عشرة مختبرات في الهند وحدها بدراسات جينوم الطفرة الثلاثية للفيروس. لكن المقلق في الأمر أنه للمرة الأولى ترصد سلالة تحمل طفرتين ومنتشرة في الهند، وقد تكون المسؤولة عن تفشي موجة الوباء الحالية هناك. لكن التفشي مرتبط أيضاً بسبب مقاطعة عامة لتلقي اللقاح، وعدم الالتزام بالإجراءات الوقائية، فضلاً عن مشاركة مئات آلاف المواطنين في الاحتفالات الدينية، التي أُقيمت مؤخراً، ما استدعى حظراً عاماً للتجول، بعدما امتلأت المستشفيات بالمرضى، بما يفوق قدرتها الاستيعابية.

MTV

مقالات ذات صلة